ماذا لو... قرَّر العالم رفع القيود عن كوريا الشمالية؟

لقد كانت ولا تزال كوريا الشمالية واحدة من أكثر الدول انغلاقًا في العالم، لكن هذا لا يعني بالضرورة أن يستمر الوضع على هذا النحو. فماذا لو انفتح النظام الدكتاتوري الشمولي على بقية العالم وأُزيل من قوائم العقوبات الغربية؟ هناك أمر واحد مؤكد وهو أن العديد من الشركات العالمية، خاصة الغربية، تترقب هذه اللحظة، حيث تتمتع كوريا الشمالية بنوعين من الموارد التي يرغب العالم بأسره في الحصول عليها؛ الموارد الطبيعية والبشرية.

احتياطيات المعادن غير المستغلة

دعونا نبدأ بالموارد الطبيعية؛ تشير التقديرات إلى أن الدولة تملك نحو 200 معدن ذي قيمة اقتصادية، على سبيل المثال لا الحصر، تمتلك كوريا الشمالية كميات كبيرة من الفحم، وخام الحديد، والنحاس، والحجر الجيري، والزنك، والمغنسيت، والذهب. في معظم الأحيان لا تعمل المناجم بكامل طاقتها لاستخراج المعادن الشائعة، ويمكن القول من جهة أن القدرات الحالية للدولة لا تسمح لها بالاستفادة من تلك المناجم بالكامل، بيد أن من ناحية أخرى، قد يكون هذا مفيدًا للدولة في المستقبل، خاصةً عندما تقلل العقبات أمام دخول الشركات الأجنبية. على الرغم من ذلك، فإن كوريا الشمالية تسمح بالفعل لعدد قليل من الدول الأجنبية بمساعدتها في التغلب على نقص التكنولوجيا في مجال التعدين والاستخراج، وعادةً ما تكون هذه الشركات صينية بصورة رئيسية، بسبب العلاقات المتبادلة الجيدة بين البلدين، ولكن توجد بعض الشركات اليابانية أيضًا، على سبيل المثال، تساعد شركة Mitsubishi Mining، والتي تدير منجم موسان في مقاطعة هامجيونجبوك دو، كوريا الشمالية في استخراج خام الحديد.

رأس المال البشري

لنتحدث الآن عن المورد الآخر الذي تمتلكه كوريا الشمالية؛ المورد البشري. كما سمعنا بالفعل، الشعب اعتاد العمل الجاد، لكن بسبب قضايا سياسية بعينها، فإن البلد محروم من التعليم اللائق وغير المعمم. وهذا قد يخلق فرصة للشركات الأجنبية لانتهاز الفرصة ومحاولة إقناع هؤلاء المستهلكين، حيث يمكننا أن نتوقع أن تكون الشركات الغربية الكبرى مثل؛ Coca-Cola، وProcter & Gamble، وMcDonald's، وAmazon.com Inc.، وMicrosoft، وGoogle من أوائل الشركات التي تعقد صفقات مع حكومة كوريا الشمالية للحصول على إمكانية الاستحواذ على الحصة الأكبر في السوق.

التجارة أهم من الأخلاقيات

تتمتع كوريا الشمالية بإمكانات هائلة، والعالم بأسره يعرف هذا. فعلى الرغم من أن الناشطين في مجال حقوق الإنسان لا ينظرون إلى الأمر بهذه الطريقة، فإن ذلك لم يمنع الشركات العالمية من السعي وراء العمل في الدول سيئة السمعة، فكما يُقال "المال لا رائحة له"، فهذا هو المنطق الذي تنتهجه معظم الشركات. تغير تلك الشركات طريقتها فحسب، وتحاول تقديم نفسها كشركات تعمل من أجل أسباب وجيهة، ما يسمح لتلك الشركات بالعمل بحرية في مناطق موضع شك دون مواجهة رد فعل عنيف كبير من عامة الناس.

داريوس أنوكاوسكاس
رئيس قسم تحليل السوق

What if bitcoin EN
ماذا لو وصل سعر البيتكوين إلى 200 ألف دولار أمريكي؟

ستحدث ثورة مالية في هذا الواقع الذي يتشكَّل أمامنا، فإن بيان وصول قيمة البيتكوين إلى 200000 دولار أمريكي لن يشير إلى حدوث طفرة مالية فحسب - بل سيكون مؤشرًا على ثورة عميقة من شأنها أن تغيِّر الطريقة التي ننظر بها إلى النظام البيئي المالي العالمي ونتفاعل معه. 

What if the USA defaults on its Debt EN
ماذا لو تخلَّفت الولايات المتحدة عن سداد ديونها؟

تداعيات عالمية "إن التركيز في السيناريو الافتراضيِّ الذي قد ينتج عن تَخلُّف الولايات المتَّحدة عن سَدَاد دُيونها، يُسلِّط الضوء على حجم عَواقِبه المحتملة. ومن المُتوقَّع أن تمتد التداعيات إلى ما هو أبعد من الحدود المحليَّة، لِتؤثِّر في الأسواق الماليَّة وأسعار الفائدة والمشهد الاقتصادي العالمي".

What if Yuan EN
ماذا لو... حلَّ اليوان الرقمي محلَّ الدولار الأمريكي كعملة عالمية مهيمنة؟

إعادة التوجيه الاقتصادي: "تجد الدول والشركات نفسها تبحر ضمن اقتصادات تعطي أهمية متزايدة للسياسات والقرارات التنظيمية المرتبطة بالصين. ويرقص استقرار الاقتصاد العالمي الآن على أنغام أداء السوق الصينية، مما يستلزم إعادة تصور الاستراتيجيات الاقتصادية والتحالفات الدولية."

North Korea
ماذا لو... قرَّر العالم رفع القيود عن كوريا الشمالية؟

المال ليس له رائحة: "تتمتع كوريا الشمالية بإمكانات هائلة، وهو أمر معروف عالمياً. ولذلك تقوم الشركات بتعديل أوراقها وتقدم نفسها على أنها تعمل من أجل الخير لتتمكن من ممارسة أعمالها بحرية في مناطق مشكوك فيها دون رد فعل عنيف كبير."

Taiwan
ماذا يحدث إذا... تراجعت سوق الرقائق في تايوان؟

شريان حياة السيليكون: "إذا تهاوت سوق الرقائق في تايوان، فإن العواقب ستمتد إلى كل بُقعة من عالم يعتمد على التكنولوجيا، حيث إنه تذكير واضح بالتداخلات المعقدة التي تربط النظام الاقتصادي والجيوسياسي العالمي".

ماذا يقول عنا متداولونا

keyboard_arrow_left
تحدث معنا
الماسنجر
  • ۱. تابع easyMarkets على الفيس بوك
  • ۲. افتح الماسنجر لتجد easyMarkets
  • ۳. أبدا الدردشة

نقبل الدردشة عن طريق الفايبر
ايام الاثنين الى الجمعة بين الساعة 8:00 لغاية 22:00 بتوقيت غرينتش+2غرينتش+3

keyboard_arrow_left
تحدث معنا
WhatsApp
  • ۱. قم باضافة رقم easyMarkets التالى الى قائمة الاتصال الخاصة بك: +899 578 99 753
  • 2. افتح WhatsApp واختر الرقم الذي أضفته للتو
  • ۳. أبدا الدردشة

نقبل طلبات الدردشة على WhatsApp
من الإثنين إلى الجمعة من 08:00 ص إلى 10:00 م غرينتش+2غرينتش+3

شكرًا لك

سوف نقرأ رسالتك ونعود إليك في أقرب وقت.

في غضون ذلك، يمكنك الاطلاع على مركز التعلم أو اقرأ الأسئلة الشائعة

فشل الطلب

حدث خطأ. يرجى المحاولة مرة أخرى.

إذا كان استفسارك عاجلاً فيمكنك محادثتنا هنا

keyboard_arrow_left
أرسل لنا رسالة

شكرًا لك

سوف يتواصل معك أحد مندوبي خدمة العملاء في أسرع وقت.

إذا كان استفسارك عاجلاً فيمكنك محادثتنا هنا

فشل الطلب

حدث خطأ. يرجى المحاولة مرة أخرى.

إذا كان استفسارك عاجلاً فيمكنك محادثتنا هنا

keyboard_arrow_left
اتصل بنا
call
call
اطلب معاودة الاتصال
الوقت المفضل للاتصال
keyboard_arrow_left
تحدث معنا

مرحباَ! أهلاً بك في إيزي ماركتس. نود أفقط ن نعلمك بأننا موجودون إن كانت لديك أية أسئلة أو بحاجة إلى بعض المساعدة، أتمنى أن تستمتع بوجودك.

فشل الطلب

حدث خطأ. يرجى المحاولة مرة أخرى.

keyboard_arrow_left
تحدث معنا
  • للعثور علي ايزي ماركتس QQ (800128208) انقر
  • إبدأ الدردشة
keyboard_arrow_left
تحدث معنا
  • امسح رمز الاستجابة السريعة أدناه
  • إبدأ الدردشة

نقبل طلبات الدردشة
الاثنين - الجمعة 8:00 - 22:00 غرينتش+2غرينتش+3